أدبخاطرةرأيعاممجتمع

قهر متأخر جدا!!

لوحة القهر
قهر متأخر جدا ؟؟؟
أرسلت لي أحدى الأخوات رسالة بعنوان قهر متاخر جدا ؟
وما أن فتحتها وجدت فيها هذه الأبيات
وكنت لأول مرة أسمعها في ذلك الحين قبل أن تنتشر لاحقا؟؟؟
الابيات:
طفاك القدر يا شمعتي………..خلاني أجرب حسرتي
شلي بهالعمر يا دينيتي… محسود على حظي وقسمتي
فص ملح وذاااااب…. ما بين ايديا وراح…..شباب وغاب ما اتهنا يوم ارتاح
ياشمس الدنيا والقمر ………. انا ادفع شبابي والعمر
لو يرجع اضمه واعتذر ..ويشوف ايش سوا بيا القهر
فص ملح وذااااااب… ما بين ايديا وراح …. شباب وغاب ماتهنا يوم ارتاح
============
وكتبت هي تحتها
من جد كلمات مالها حل …قلبت على مواجع دفينه
ذكرتني بالوالده الله يرحمها…ليتها ترجع عشان اضمها واعتذر؟؟
_______أنتهت رسالتها____________
تأملتها قليللا
بكل صراحة لم تستوقفني تلك الأبيات ومررت عليها مرور العابرين
ولكن لما قرأت ما كتبت في آخرها عن أمها
تذكرتها … وقفلت راجعا لأقرأ تلك الكلمات مرة أخرى
مما أثار شجوني للكتابة التي كثيرا ما أركن إليها عندما أريد أن أبدد أشياء كثيرة فلا أجد اصدق من تلك الأوراق حينما تعكس وهج ما بداخلي
لقد عايشت تلك الأبيات القلية في عددها العميقة في معانيها عندما ربطت بينها وبين فقدان أمها رحمها الله
تذكرت واقعا مريرا بالنسبة للكثير.
ربما أكتب عنه الكثير ولكن تأبى الحروف الخروج من قفصها لتعانق هواء الواقعية
قد لا أملك تلك الجرأة , وقد امني نفسي بأشياء واهية تتلاشى أمام ناظري كل يوم
دعينا فأنا لا أحب الأنا كثيرا فلقد سئمت الحديث عنها
دعيني أعايش همك بكلماتي المتواضعة والتي قد تلامس جانب من صفحات الكثير
فكتبت حينها
عندما قرأت أبياتك الآنفة الذكر انفجر بوح قلمي ليكتب لكِ :
انطفأت تلك الشمعة التي أضاءت عتمة ليالينا … فجأة أخذها القدر
تفجرت ينابيع الحسرة لتغمر بساتين الأمل…
تتمزق الوردة الحمراء أشلاء لتطفوا على هيجان أمواج الحسرة تستقربها على سهل الأحزان
معاتبة لدنياها!
لماذا؟؟
بقائي بعد أن ذابت شمعة حياتي
ليل دامس وبسمة قاحلة ودموع بائسة
صرخة بائسة في وجه الزمن تعانق دموع الندم
امتزجت آهاتي بهذيان فرحي فخيل لأعدائي سعادتي
فحسدوني على هذيان حسراتي وآلامي
اختفت من بين يدي تلك الزهرة
كحبيبات الثلج الأبيض الندي
تتساقط عليها دموع الحب والولاء لتذوب فيها ولكن الى أين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
حاولت أن أمسك بها ؟؟؟
كفكفت يدي
فرشت معطفي
محاولات لالتقاطها
آآآآآآآآآآآآآه
صرخة مدوية تقض المضاجع
لقد تبددت بين أتربةالحقيقة
لقد زهقت روحها وفارقت أنفاسها الحياة
تذكرت !!!!
حنانها
وعطفها
وصبرها
وشقاءها
وجلدها
وشوقها
وسهرها
وحزنها
وفرحها
وغضبها
تذكر وتذكرت وتذكرت
فتذكرت أنها لم تهنأ أبدا
لتأخذها الأقدار ؟
مناجاة ؟؟؟ مناجاة؟؟؟ مناجاة!!!!!!
أيا ربي ؟
كانت كشمس مشرقة تضئ الكون
كانت كالقمر يشع بنور الحنان
أيا ربي؟
ندبة امتزجت بالنداء !!!!
لتعود تلك الزهرة الى الحياة
لأرويها من شراييني حتى تفنى حياتي
لتعود تلك النسائم الى الحياة لأمدها بأنفاسي حتى يزهق عمري
لتعود!!!!!!
لتعود!!!!!!!!!
لتعود؟
لن تموت المنى!!!؟
أمنيات و أمنيات و أمنيات ؟
ضمة حانية لصدر أمي
أتنفس من خلالها روح الحياة التي فقدتها
أشم عبيرها الفواح لتعود أنفاسي الضائعة
اقبل كفيها لتلملم ما بقي لي من أفراحي
ليتها تعود؟؟؟
ليتها تعود!!
أمي
أمي
أمي
أمي لقد أصبحت كاللوحة الباهتة
رسمت عليها أشباح الزمن أبشع الصور
تتلاعبت بنسائمها عواصف الغدر
لقد أصبحت يا أمي
قصة سطرتها أحقاد البشر
أصبحت ياااااااااااااااااااااا أمي
لوحة للقهر
_____________________
كلمات كتبتها من خلال قراءة تلك الأبيات التي ارسلتها محاولا قراءة شعور تلك الفتاة من خلالها
وذلك حينما أخذت هي من أحضان أمها
وبعد عدة سنوات ……………….وما أن ألتقت بأمها
فااااااااااااااارقت أمها الحيا
اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. .
    .
    جميلٌ منك أن تواسي الآخرين
    لا أن تزيد الطين بلة
    عـسـى قريبتك لـم تقرأ ( لوحـة القهـر)

    نحن لم نرى المعاناة بأعيننا ,, لكن صدقني ,عيشتنا المعانة بحق

    واسرتنا بما كتبت ,,حتى تذوقناها

    لذلك قلت عسى انها لم تقرأها صاحب المعانة الحقيقة .

    “”"”

    تميز بأن تشعر بما يشعر به من طلب المواساة منك
    وكان شعورك يلامس الجرح فعلاً.

    فعندما بدأت بالوصف كأنك تتحدث عن تجربتك
    ( أطال الله بعمر والديك )

    لكن أصابني الشك فعلاً
    فأقرأ المقال مرة بعد مرة
    وأقول : هي أمه !! أم أُم قريبته !!
    من دقة ما رسـمت ونقشت من عبرات وعِبرات

    ………..
    تقبل مروري

    بيان البنيّان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى